العناية الشخصية

كل ما تريد معرفته عن قرح الفراش ( قرح الضغط )

كل ما تريد معرفته عن قرح الفراش

ما هي قرح الفراش؟

تعتبر قرح الفراش من المشاكل الصحية الشائعة التي يعاني منها الكثير من الأشخاص الذين يقضون وقتاً طويلاً في الفراش، وتظهر هذه القرح عادةً على الأماكن التي تتعرض للضغط المستمر، مثل الظهر والوركين والكعبين والكوعين، وتتطلب علاجاً فعالاً لتجنب تفاقم المشكلة وحدوث مضاعفات خطيرة.

تظهر قرح الفراش نتيجة للضغط المستمر على الأنسجة الناعمة في الجسم، والذي يتسبب في تدمير الأوعية الدموية وتلف الأنسجة، مما يؤدي إلى تكوين جروح وقرح عميقة في الجلد.

وتختلف مدة ظهور قرح الفراش من شخص لآخر، حيث يمكن أن تظهر بعد ساعات قليلة من الاضطراب في الدورة الدموية، أو قد تستغرق عدة أيام أو أسابيع حتى تظهر، وتعتمد مدة ظهورها على عدة عوامل.

 

أسباب قرح الفراش:

1- الضغط المستمر: 

يعتبر الضغط المستمر على الأنسجة الناعمة في الجسم هو العامل الرئيسي في ظهور قرح الفراش، ويعتمد حدوثها على مدى استمرارية الضغط على الجلد.

2- التقدم في العمر:

يزداد خطر حدوث قرح الفراش مع التقدم في العمر، حيث تضعف الأنسجة الجلدية وتصبح أقل مرونة، مما يزيد من احتمالية تكون القرح.

3- الحالات الصحية الأخرى:

يزداد خطر حدوث قرح الفراش في الأشخاص الذين يعانون من بعض الحالات الصحية الأخرى، مثل السكري والسرطان والتهابات الجلد، والتي تزيد من احتمالية تدمير الأوعية الدموية في الجسم.

4- نوعية الفراش:

يمكن أن تؤثر نوعية الفراش على حدوث قرح الفراش، حيث يجب استخدام فراش ذو جودة عالية ومصمم لتوفير الراحة والدعم للجسم.

 

متى تكون تقرحات الفراش خطيره؟

تعتبر تقرحات الفراش خطيرة إذا لم يتم علاجها بشكل صحيح، وتتفاوت خطورتها حسب شدة القرح ومدة حدوثها وموقعها في الجسم، ويمكن تحديد خطورة القرح بالاستناد إلى عدة عوامل وهي:

1- عمق القرح:

إذا كانت تقرحات الفراش عميقة جدًا، فإنه يمكن أن تؤثر على الأنسجة العميقة وتؤدي إلى تلف الأعضاء والأوعية الدموية، وهذا يمكن أن يؤدي إلى انتشار العدوى والتهابات الجلد وحتى الوفاة.

2- مدة حدوث القرح:

إذا بقيت تقرحات الفراش من دون علاج لفترة طويلة، فإنه يمكن أن تتفاقم الحالة وتؤدي إلى تلف الأنسجة والأعضاء،

ويمكن أن يتسبب ذلك في العدوى والتهابات الجلد وحتى الوفاة.

3- موقع القرح:

إذا كانت تقرحات الفراش على مناطق حساسة مثل الحوض والظهر، فإنه يمكن أن تؤدي إلى مضاعفات خطيرة، مثل التهابات المسالك البولية والجهاز التنفسي والجهاز الهضمي.

4- حالة الصحية العامة:

إذا كان المريض يعاني من حالات صحية أخرى، مثل السكري وأمراض القلب والسرطان،

فإنه يمكن أن تؤدي تقرحات الفراش إلى تفاقم تلك الحالات وتسبب مضاعفات خطيرة.

 

هل قرح الفراش مؤلمة؟ 

وعلى الرغم من أن تقرحات الفراش لا تسبب الألم في مراحلها الأولى، إلا أنها قد تصبح مؤلمة للغاية في مراحل متأخرة إذا لم تتم معالجتها بشكل صحيح.

عندما يحدث ضغط مستمر على الجلد لفترة طويلة، يمكن أن يؤدي ذلك إلى تلف الأنسجة وتكوين تقرحات الفراش،

وفي هذه المرحلة، يمكن أن تصبح المنطقة المصابة مؤلمة للغاية، وخاصة إذا تم تقييد الحركة وعدم توفير العلاج المناسب.

الألم الناتج عن تقرحات الفراش يمكن أن يكون مؤشرًا على مضاعفات قد تحدث، مثل العدوى والتهابات الجلد وتلف الأنسجة،

وهذا يتطلب العلاج الفوري والمناسب لتجنب حدوث مضاعفات خطيرة.

 

ما هو علاج قرحة الفراش؟

يمكن استخدام عدة طرق طبية لعلاج قرحة الفراش، بما في ذلك:

استخدام الأدوية المضادة للعدوى والتهابات الجلد:

تستخدم هذه الأدوية لمعالجة الالتهابات والعدوى الناتجة عن قرحة الفراش، وتشمل الأدوية المضادة للبكتيريا والتهابات الجلد مثل الأيبوبروفين والبنسلين.

استخدام المسكنات للألم:

تستخدم هذه الأدوية لتخفيف الألم الناتج عن قرحة الفراش، وتشمل الأدوية المسكنة مثل الباراسيتامول والأسبرين.

استخدام الضمادات الخاصة:

تستخدم الضمادات الخاصة لحماية المناطق المصابة وتسريع شفاء التقرحات، وتشمل الضمادات اللاصقة والضمادات البلاستيكية والقماشية.

استخدام الأفرشة الخاصة:

تستخدم الأفرشة الخاصة لتخفيف الضغط عن المناطق المصابة، وتشمل الأفرشة الهوائية والأفرشة المصنوعة من المواد المرنة والقابلة للتشكل.

استخدام أجهزة الضغط الهوائي:

تستخدم أجهزة الضغط الهوائي لتخفيف الضغط عن المناطق المصابة، وتعمل على زيادة تدفق الدم وتحسين تروية الأنسجة.

العلاج الجراحي:

يتم استخدام العلاج الجراحي في حالات قرحة الفراش الشديدة والتي لا يمكن علاجها بالطرق الأخرى،

ويشمل العلاج الجراحي إزالة الأنسجة التالفة وترميم الأنسجة السليمة.

 

كل ما تريد معرفته عن قرح الضغط

بالإضافة إلى العلاج الطبي، هناك بعض النصائح الهامة التي يجب اتباعها لتجنب حدوث قرحة الفراش:

 

1.تغيير وضعية الجسم بشكل منتظم:

يجب تغيير وضعية الجسم بشكل منتظم لتقليل الضغط الذي يؤدي إلى حدوث قرحة الفراش،

ويمكن استخدام الوسائد الخاصة لتثبيت الجسم في وضع مريح.

2. الحفاظ على النظافة الشخصية:

يجب الحفاظ على النظافة الشخصية وتنظيف البشرة بشكل منتظم لتقليل خطر حدوث العدوى والالتهابات.

3. تناول الغذاء الصحي:

يجب تناول الغذاء الصحي والمتوازن لتقوية الجسم وتحسين وظائف الجهاز المناعي، وينصح بتناول البروتينات والفيتامينات والمعادن.

4. الحرص على التحرك بشكل منتظم:

يجب الحرص على التحرك بشكل منتظم والقيام بتمارين بسيطة لتحسين الدورة الدموية وتقليل الضغط على الأجزاء الحساسة من الجسم.

5. الاستشارة الطبية:

يجب استشارة الطبيب في حالة ظهور أي علامات أو أعراض تشير إلى حدوث قرحة الفراش للحصول على العلاج المناسب والوقاية من حدوث مضاعفات خطيرة.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *